https://i2.wp.com/resources0.news.com.au/images/2011/03/12/1226020/149360-japan-earthquake.jpg?resize=546%2C307

زلزال اليابان 2011 زلزال عنيف بلغ 8.9 على مقياس العزم الزلزالي،قبالة سواحل شرق اليابان يوم 11 مارس 2011 ونجم عنه موجات تسونامي في المحيط الهادي، تقع بؤرة الزلزال 373 كم شمال شرق العاصمة طوكيو و130 كيلا شرق مدينة سنداي .كما نجم عن الزلزال أكثر من ألف قتيل ومفقود  وتدمير مطار سنداي في اليابان وتسجيل أعلى نسبة من الخسائر في الممتلكات وتدمير للبنيه التحتية وفي المحطات النفطية والمحطات النووية وتوقفها عن العمل. ويعد هذا الزلزال أعنف الزلزال في تاريخ اليابان منذ بدء توثيق سجلات الزلازل قبل 140 عاما. وسبق هذا الزلزال بيومين زلزال هونشو في ذات الموقع تقريبا وبقوة ٧.٩ على مقياس العزوم الزلزلي.

التاريخ 11 مارس 2011
الزمن 05:46:23 ت.ع.م
02:46:23 بتوقيت اليابان.
القوة 8.9 Mw
العمق 24.4 كم.
الموقع 38°19′19″N 142°22′08″E / 38.322, 142.369إحداثيات: 38°19′19″N 142°22′08″E / 38.322, 142.369
مناطق متضررة جزر المحيط الهادي وبواخره.
مجموع الأضرار قتلى وجرحى ومفقودون واغلاق مصانع ومصافي نفط ومحطات طاقة ومطارات وهبوط حاد في البورصات الآسيوية والأوروبية[1].
التسونامي إنذار من تسونامي.
الهزات الارتدادية 8 ارتدادات
الخسائر البشرية 92 قتيلا.
39 مفقودا.

الأخطار النووية الناتجة من الزلزال

تحدث عدة مصادر عن حدوث انفجار نتجت عنه انهيارات في سقف وجدران مبنى في مفاعل نووي بفوكوشيما (240 كيلومتر شمال طوكيو) مما أدى إلى إصابة بعض العاملين به وإجلاء الآلاف من السكان في محيط المفاعل. وقالت وسائل إعلام يابانية أن النشاط الإشعاعي قد صار أكبر بعشرين مرة من المستوى الطبيعي في موقع فوكوشيما.

سبق ذلك إطلاق الحكومة اليابانية -صباح اليوم التالي لحدوث الزلزال- تحذيراً من وقوع انصهار في مفاعل فوكوشيما الذي تعرض للتدمير بسبب الزلزال، فيما أعنلت الحكومة اليابانية حالة الطوارئ في محطة نووية ثانية. وقد ثارت مخاوف بشأن تسرب بخار مشع من محطة فوكوشيما بسبب ارتفاع الضغط داخلها بعد أن دمر الزلزال حسبما يظهر إمدادات الكهرباء والمياه وتعطلت أنظمة تبريد المحطة.

وقد قرر رئيس الوزراء الياباني ناوتو كان توسيع عمليات الإخلاء حول المحطة إلى دائرة نصف قطرها 10كم وسط احتمال تسرب إشعاعي. كما تسبب الزلزال في إغلاق محطات للطاقة النووية ومصاف نفطية واشتعلت النار في مصفاة، وقد عرضت لقطات تلفزيونية حريقا هائلا في منطقة ساحلية قرب سينداي. وأغلقت مصانع للسيارات والإلكترونيات ولحقت أضرار كبيرة بعدد من الطرق وانقطعت الكهرباء عن ملايين المنازل والشركات وأغلقت عدة مطارات بينها مطار ناريتا في طوكيو وتوقفت خدمات السكك الحديدية وأغلقت جميع الموانئ.

هنا مقطع فيديو يوضح ان هناك نسبة كبيرة من الاشعاعات في المنطقة


تغير محور الأرض !

قال المعهد الإيطالي للجيوفيزياء ودراسات البراكين، إن الزلزال الذي ضرب اليابان أدى على ما يبدو إلى إزاحة محور دوران الأرض عشرة سنتيمترات. وأوضح أنطونيو بيرسانتي مدير الأبحاث في المعهد في بيان نشر على موقع المعهد على الإنترنت أمس، أن “نتائح أولية لدراسات أجراها المعهد الإيطالي تشير إلى أن الزلزال أدى على ما يبدو إلى إزاحة محور دوران الأرض نحو عشرة سنتيمترات”.

وأضاف أن هذه الحركة “أكبر بكثير من تلك التي سجلت بعد الزلزال الذي ضرب جزيرة سومطرة في 2004 وتأتي في المرتبة الثانية بعد الزلزال الذي ضرب تشيلي في 1960”.

وكانت وكالة الفضاء الإيطالية أكثر تحفظا معتبرة أنه يجب جمع معطيات إضافية قبل تحديد حجم تحرك المحور بدقة.

ويمكن أن يؤثر تغير في محور دوران الأرض في مدة اليوم الشمسي، لكنها تبدلات طفيفة وقد لا تلاحظ ولا يتجاوز حجمها بضعة أعشار مليونية من الثانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.